كيف تتقبل النقد الموجه لأعمالك؟

أرسلت مخطوطة روايتك أو جزءًا منها لصديق يقرأها ولم يعجبك رده، على الرغم من أنه نقدها بشكل حرفي ومحترم دون أن يستنقص منك أو من عملك.


ربما أرسلته لكي تتلقى المدح وحسب، أو أن نقده كان أقسى عليك مما كنت تتوقع. في كلا الحالتين فإن النقد أحد الأساليب التي تصوب المشاكل وتسمح بالتطور، لذلك فهو أمر ضروري لتحسين نصك.


تستخدم كليات الكتابة الإبداعية ورشات العمل الجماعية والاجتماعات لتبادل الآراء والنقد كأسلوب لتعليم الكتابة. وقد أثبتت هذه الطريقة فعاليتها في تحسين المهارات وجعل النص المُقدم للنقد والمناقشة أفضل.



لكننا لا ننكر أن الكتاب يعاملون كتاباتهم كما يعاملون أطفالهم، وما أن يمسهم نقد يبادرون بالدفاع والتبرير، كأن يقولوا "أنا قصدت كذا بفعل هذا" أو "ألم ترى ما أضفته في مقطع كذا لأشرح فكرتي" وما إلى ذلك.


إن هذا طبيعي للغاية، وفي الحقيقة مهما وصلك من نقد لروايتك فإن المحكم الأول والأخير لسير روايتك هو أنت، وهذه إحدى مزايا الكتابة بكونها حرفة وعمل فني.


سنتكلم في هذا المقال عن عدة أمور والتي باستخدامها سيصبح التعامل مع النقد سهلًا وأقل حدة، وما أن تتقبل النقد حتى يسهل عليك الاستفادة منه وجعل قصصك أفضل.


يمكنك تطبيق هذه الأمور للتعامل مع النقد الذي تشاهده على الانترنت أو (goodreads) فقد أصبحنا عالمًا واحدًا متفتحًا ويستطيع أيٌ كان أن ينتقد عملك.


كيف تتقبل النقد الموجه لأعمالك؟


1- تقبل النقد يتطلب التعود:


ربما لن تستطيع تقبل أول نقد يوجه إليك، ولكن مع القليل من التعود ستتعلم كيف تتعامل معه.

ستتعلم أن الناقد لا ينتقدك أنت كانسان ولا ينتقدك ككاتب، بل ينتقد هذا النص أو هذا الجزء من النص بالتحديد. وستتعلم أن الغرض من النقد هو توجهيك للأفضل وتحسين عملك لا التقليل منك ومن نصك.

ستدرك أيضًا أن الجميع يمر بهذه المرحلة من ضمنهم الكتاب العظماء والأسماء اللامعة في الأدب الحديث والقديم.



2- اختر أين تتلقى النقد:


اختر مكانًا آمنًا لتلقي النقد، ولا تتلقاه من أي أحد.

للإنتقاد أساليب وعليه أن يصدر بحكمة ويُصاغ صياغة جيدة حتى يشعر المُنتقد بأنه لم يُهان أو يُهان عمله الذي اجتهد عليه.

عليك أن تعلم من أين ومتى تتلقى النقد كما تتعلم كيف تستقبله وتستفيد منه.

وإن كنت تفضل الحصول على النقد من غريب بدل صديق عزيز فافعل ذلك. في نهاية الأمر انظر أين تقع البيئة الآمنة لك واذهب إليها. وإن شككت أنك قد تُجرح أو تتأذى فلا تخوض في الأمر.



3- لديك الصلاحية لرفض النقد:


كما ذكرنا سابقًا فإنك أنت وحدك من يرى القصة، وأكثر شخص لديه الصلاحية على القصة.

فإن كان لديك تصور معين للقصة وكان النقد الموجه إليك يعارض نظرتك أو تصورك للقصة فلست مضطرًا لقبوله.

إن النقد يبقى في النهاية مجرد اقتراح ولكن احرص على أن تستقبل النقد بموضوعية واكتبه حتى لو بدا سخيفًا، قد تتضح الأمور لاحقًا وتوافقه الرأي بعد رفضه.

وفي النهاية لن تستطيع أن تكتب كتابًا يرضي جميع الأذواق وهذه حقيقة لا يمكنك الهرب منها.



4- حدد إن كان الناقد يصوب المشكلة الأساسية أم أنه يشير للخلل الذي سببه:


قد تكون جميع المشاكل التي يشير إليها الناقد ناتجة عن مشكلة واحدة أساسية، ولأنه ينظر للرواية من منظور مختلف عنك استطاع فقط تحديد المشاكل الصغيرة دون تصويب المشكلة الأساسية.

مهمتك تكمن في ربط الخيوط التي يلقي بها الناقد لك وتصويب المشكلة الأساسية وحلها.

إن أهم سبب للنقد عادة يرجع للوضوح، قد لا يكون الخلل في القصة ولكن في أنك لم توضح القصة بشكل كافي فاختلطت الأمور على القارئ.

قبل إحداث التعديلات راجع الوضوح وأضف بضع جملات حسب ما تراه مناسبًا حتى يظهر سياق كل شيء ويفهم القارئ بشكل أفضل.

في الحقيقة إن كنت ترى ألا مشكلة بتاتًا في النص وأن القارئ لم يفهمه وحسب فهذا يعني أن النص ليس واضحًا بشكل كافي.



5- وجه النقد لكي تفهم كيف يفكر الناقد:


أحيانًا عليك أن تضع نفسك مكان الشخص لكي ترى نفس المشهد وتفهمه، وأغلب الأحيان لا يقصد الناقد بتوجيه النقد سوى المعونة وتحسين النص، خاصة إن وجهه إليك بكل احترام.

ولكي تفهم ذلك اقرأ نص أحدهم وأدلي إليه بالنقد وناقشه فيه. عندما تعلم كيف يفكر الناقد وما يقصده فلن تشعر بالسوء عندما تتلقى النقد.

إن كنت ممن يوجه النقد وأنت تقصد انتقاص الكاتب أو التقليل منه، فإن تهذيب نفسك قد يحسن من استقبالك للنقد، وكما يقولون "كلًا يرى الناس بعين طبعه".



وبعد كل ما قلناه علينا أن تعترف أن وجود النوع العنيد من الكتاب والذي لا يتقبل أي نقد يمس أعماله هو أمر طبيعي. فإن كنت منهم رغم كل الجهودات التي بذلتها في التقبل فلا بأس عليك، لست مجبرًا لقبول النقد أو تعديل أعمالك، لكن احرص على ألا تخرب علاقاتك مع الناس.



وهذه كانت طرقنا للتعامل مع النقد لتقبله والاستفادة منه، ومن ثم تحسين مستوانا في الكتابة الابداعية.

إن كان لديكم أي سؤال أو إضافة فاتركوها لنا في التعليقات.

3 عرض0 تعليق